وحدتي

حين اكون في وسط وحدتي

  حين ارقد في وسط ظلمتي


حين اسمع اصوات انتي

حين ابكي من شدة لوعتي

لا احد يسمعني

اصرخ من شدة حرقتي


اقول اه على صدى دمعتي

ياليتني مت قبل غربتي

اصرخ قتلت سعادتي

ولا احد يسمعني

تركني الناس تركنتي رفقتي


رموني في قاع دنيتي

لا ارى الى شريط ذاكرتي

اه يا لوعتي

ولا احد يسمعني

لن اصاحب الى دمعتي

ولن اكل الى لوعتي


ولن اشرب الى حصرتي


ولن اقول اه يا ليتني

ولن اصرخ ولن انادي


لان لا احد يسمعني

 

Published in: on فبراير 4, 2008 at 2:35 م  4 تعليقات  

The URI to TrackBack this entry is: https://sujood.wordpress.com/2008/02/04/51/trackback/

RSS feed for comments on this post.

4 تعليقاتأضف تعليقاً

  1. انتى وينك يا سوسو …… صديقك عيسى من مصر

  2. انتى زعلانه منى ولا ايه وينك المشاركات بتاعتك ممكن تعمليلى دعايه عندكم مع حبى عيسى

  3. الى صديقتى العزيزه و الغاليه الى قلبى سوسو اهدى لكى هذه الكلمات ….. عندما نظرت الى عيناكى نسيت كل احزانى …. لولاكى ما ذاب القلب يوما و ما شعر الفؤاد …. انتى حبيبتى فى كل وقت مهما طال البعاد … و حتى لو رايت مثلكى فقلبى لى حارسا … فمن غيرك امتلك قلبى من غيركى … مع حبى عيسى

  4. انا مستنى مراسلتك على ايميلى وهو a-ay-sa@hotmail.com عيسى


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: